12/19/2006

تطورات مقلقة فى تحقيقات قضية طلبة الأزهر
علمنا من خلال متابعة تطور التحقيقات التى تجريها نيابة أمن الدولة فى قضية طلبة جامعة الأزهر أن نيابة أمن الدولة قامت صباح يوم الأحد الماضى بالانتقال الى المدينة الجامعية لجامعة الأزهر وعمارت مدينة الصفا الملحقة بالسكن الطلابى حيث قامت بمعاينة المدينة الجامعية والسكن الطلابى الذى كان محلا لعملية القبض على الطلاب .. كما قامت نيابة أمن الدلة أثناء المعاينة بتصوير فيديو للمدينة الجامعية والأماكن التى تم فيها القبض على الطلبة المتهمين فى القضية .
وفى صباح يوم الثلاثاء 19 ديمسبر حضر المقدم عاطف الحسينى الضابط بمباحث أمن الدولة ومحرر محضر التحريات فى القضية إلى سرايا نيابة أمن الدولة حيث جرى التحقيق معه وسماع اقواله فى موضوع القضية .
و نشير فى هذا الصدد إلى أن الإجراء الذى قامت به النيابة أثناء معاينة المدينة الجامعية من تصوير فيديو للأماكن التى كانت مسرحا للقبض على الطلاب المتهمين إجراء يثير القلق إذا أن مثل هذه الإجراءات تنم عن رغبة النظام فى تقديم هؤلاء الطلبة الى المحاكمة مما يهدد مستقبلهم العلمى .. و نشير فى ذلك إلى أن نيابة أمن الدولة لم تقم بمثل هذه الاجراء إلا فى قضايا الانتماء لجماعة الاخوان المسلمين والتى احيلت الى المحاكم العسكرية من أمثال القضيتين 13 و 15 لسنة 1995 جنايات عسكرية التى شهدت أحكام بالسجن على عدد كبير من قيادات الجماعة . وهو ما جعلنا نستشعر القلق تجاه اتخاذ النيابة لمثل هذا الاجراء مما يوحى بنيتها فى احالة الطلبة الى المحاكمة خاصة مع الوضع فى الاعتبار التصريحات التى أدلى بها رئيس جامعة الأزهر فى المؤتمر الصحفى الذى عقده والتى تحدث فيها عن نصيحته بعدم التدخل للدفاع عن الطلبة أو المطالبة بالافراج عنهم وهو ما نعتبره تعبير عن رؤية حكومية فضلا عما يثيره هذا التصريح من اشمئزاز وهو ما يزيد قلقنا بشأن هؤلاء الطلاب وما نستشعره من وجود نية حكومية مبيته للعصف بمستقبل الطلبة المعتقلين .

0 تعليقات:

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية