2/12/2007

بلاغ إلى النائب العام
ضد هالة سرحان وقناة روتانا الفضائية
السيد الأستاذ المستشار / النائب العام :
تحية تقدير واحترام . . . وبــعد :
مقدمة لسيادتكم / أحمد حلمى المحامى – مدير مركز الحرية لحقوق الإنسان – والكائن 87 شارع الشيخ ريحان – عابدين – القاهرة
ضــد
1- السيدة / هالة سرحان - المذيعة بقناة روتانا –
2- الممثل القانونى لشركة روتانا - المالكة لقناة روتانا الفضائية - .

*المـوضـوع*

فى غضون شهر يناير 2007 قامت قناة روتانا الفضائية المملوكة لشركة روتانا بإذاعة برنامج تقوم على تقديمه وإعداده الإعلامية المعروفة باسم هالة سرحان والبرنامج بعنوان " هالة شو " وكانت الحلقة تحت عنوان " فتيات الليل " قمت فيها المشكو ضدها باستضافة عدد من الفتيات المصرية على زعم بأنهن يمارس الدعارة وتجارة الجسد فى مصر .
وورد على لسان أحد الفتيات اتهام لعناصر من وزارة الداخلية ما بين ضباط ومخبرين بأنهم يتقاضون منهن مبالغ مالية مقابل تسهيل عملهن بالدعارة وعدم التعرض لهن .
وبتاريخ 10/2/2007 عرضت قناة المحور على برنامج 90 دقيقة حلقة حول هذا الموضوع استضافت فيها ذات الفتيات اللاتى قررن بأنهن يعملن كومبارس أو موديل فى القنوات الفضائية وأن المذيعة هالة سرحان قامت باستئجارهن لتمثيل هذا الدور فى برنامجها مقابل مبلغ أربعمائة جنية لكل فتاة وأنها أملت عليهن السيناريو المطلوب منهن سرده أمام كاميرات البرنامج وأنها وراء تلفيق هذه الروايات على نحو ما ظهر بالبرنامج .
وحيث أن ما اقترفته المشكو ضدها الأولى إذا ما صحت رواية هؤلاء الفتيات إنما يشكل جريمة صناعة صور ملفقة على غير الحقيقة من شأنها الإساءة لسمعة البلاد والمؤثمة قانونا بنص المادة 178 من قانون العقوبات . وكذلك تشكل جريمة إذاعة أخبار على غير الحقيقة من شأنها الإساءة لسمعة ومصالح البلاد والمؤثمة بنص المادة 80 " د " من قانون العقوبات . مع الوضع فى الاعتبار ما ورد على لسان بعض الفتيات من اتهام لجهاز الشرطة بتسهيل الدعارة لهن وتقاضى مبالغ مالية منهن مقابل تسهيل عملهن وعدم التعرض لهن .. وهو ما يستوجب إجراء التحقيق حول هذا الموضوع للوقوف على صحته من عدمه وما إذا كان هذا الكلام سيناريو ملفق أم أنها حقيقة وهو ما يشكل جريمة فى كلتا الحالتين .
ولما كان ما اقترفته المشكو ضدها أيضا إذا ما صحة رواية هؤلاء الفتيات إنما يشكل مخالفة لمواثيق ومعاهدات حقوق الإنسان بشأن حقوق المرأة وعدم استغلالها فى مسائل الإثارة الجنسية والبغاء والتى وقعت عليها جمهورية مصر العربية وأصبحت جزء من قوانينها .. ذلك أن تعمد
المشكو ضدها استئجار هؤلاء الفتيات مقابل أجر لإذاعة موضوعات جنسية ملفقة على غير الحقيقة بغرض الإثارة إنما يعد استغلال لهؤلاء الفتيات واستخدامهن فى أعمال تتصل بالإثارة الجنسية بشكل ملفق بالمخالفة للمواثيق والمعاهدات الولية .
** وفى سبيل التحقيق فى هذه الواقعة نلتمس من سيادتكم التكرم بإصدار أمركم بسماع أقوال القائمين على برنامج 90 دقيقة بقناة المحور ، وكذلك سماع أقوال السيد اللواء وزير الداخلية فيما نسب على لسان هؤلاء الفتيات لعناصر من الضباط والجنود العاملين بوزارة الداخلية بتسهيل الدعارة لهذه الفتيات .

*لــذلـــك*

نلتمس من سيادتكم بعد الإطلاع على هذا البلاغ الأمر باتخاذ اللازم قانونا نحو التحقيق فى هذه الواقعة واتخاذ اللازم قانون قبل المسئول عنها .
وتفضلوا بقبول وافر الاحترام والتقدير .. ،،،

0 تعليقات:

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية