12/19/2006

بيان
إضراب معتقلى استقبال طرة يدخل يومه الثالث وسط تردى خطير لحالتهم الصحية
كان الثلاثاء 19 ديسمبر هو الموعد المحدد للنظر فى أمر تجديد حبس عشرة من المتهمين على ذمة قضية تفجيرات دهب 409 لسنة 2006 حصر نيابة أمن الدولة العليا . وقد وصل المتهمين الى سرايا النيابة بمنطقة التجمع الخامس الساعة العاشرة صباحا وكان ظاهرا عليهم علامات الغضب والثورة .
وفور توقف سيارة الترحيلات أمام مبنى نيابة أمن الدولة رفض المتهمين مغادرة السيارة مما نتج عنه مشادات بينهم وبين قوات الأمن المرافقة انتهت باجبارهم على مغادرة السيارة . وقد غادر المتهمين السيارة وسط حراسة أمنية مشددة بينما ظهر عليهم الغضب الشديد الذى عبروا عنه بترديد الهتافات .
وفور دخول المتهمين لمبنى النيابة تم احتاجزهم بغرفة فى الدور الأرضى . وعند طلبهم للصعود إلى مكاتب رؤساء النيابة للمثول بجلسة تجديد الحبس اعتصم المتهمين داخل الغرفة ورفضوا مغادرتها . وفشلت محاولات القيادات الأمنية الموجودة فى اقناعهم بمغادرة الغرفة . وقد حررت مذكرة من قيادات الأمن بما حدث تم عرضها على المحامى العام لنيابة أمن الدولة والذى اثبتها بمحضر جلسة التجديد وقرر حبس المتهمين خمسة عشر يوما على ذمة التحقيق .
وقد صرح المتهمين أثناء تواجدهم بسرايا النيابة أنهم إزاء تعنت ادارة السجن مهم منذ جلسة التجديد السابقة قرروا التبكير بموعد الإضراب عن الطعام الذى كان مقررا له يوم 20 ديمسبر حيث بدأوا إضرابهم عن الطعام بالفعل منذ يومين وتحديدا منذ صباح يوم الأحد الموافق 17 ديمسبر .
وقد صرح المتهمين أن الإضراب عن الطعام بدأ من العنابر الخاصة بالمعتقلين من أهالى شمال سيناء على ذمة تفجيرات شرم الشيخ ودهب بما يقدر مبدئيا بما يقارب مائة وخمسون معتقل .. وفور حدوث ذلك قامت ادارة السجن باغلاق كل عنابر السجن لمنع انتقال خبر الاضراب عن الطعام إلا أن المعتقلين استطاعوا نقل الخبر الى العنابر الاخرى مما أدى الى انتقال حالة الإضراب عن الطعام من عنبر لاخر واصبح عدد المضربين غير ممكن حصره . وأضطرت ادارة السجن إلى اغلاق جميع العنابر والزنازين لمنع الاتصال بين المعتقلين بما يشبه حالة تمرد عام بسجن استقبال طرة .
هذا وقد صرح المعتقلين أن المضربين عن الطعام بالسجن يعانون من تردى فى حالتهم الصحية نظرا لما يعانيه المعتقلين من ضعف عام نتيجة ممارسات السجن معهم خلال الشهور الماضية وقد وصفوا الحالة الصحية للمضربين بانها بالغة السوء .
هذا وقد تقدم مركز الحرية للحقوق السياسية ببلاغ آخر إلى السيد المستشار المحامى العام الأول لنيابة جنوب القاهرة ملحقا ببلاغها السابق الذى قيد برقم 3031 لسنة 2006 عرائض جنوب القاهرة يتضمن بلاغا بواقعة الإضراب عن الطعام الذى دخل يومه الثالث وطلب انتقال النيابة على وجه السرعة إلى سجن استقبال طرة للتحقيق فى شأن الإضراب عن الطعام ومطالب المعتقلين المضربين . مع طلب توفير العناية الصحية اللازمة للمضربين حفاظا على حياتهم .
مركز الحرية
للحقوق السياسة ودعم الديمقراطية

0 تعليقات:

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية